أخــبـــــار

“أرقام مرعبة” عن وضع الحوامل في لبنان

قالت اليونيسف إن عدد النساء اللائي يتوفين في لبنان بسبب مضاعفات الحمل قد تضاعف ثلاث مرات تقريباً وسط أزمة اقتصادية طاحنة استمرت ثلاث سنوات وشهدت فرار الأطباء والقابلات من البلاد.

تؤثر الأزمة أيضًا على صحة الأطفال ، لا سيما بين اللاجئين السوريين الذين فروا إلى البلاد عبر الحدود.

أشارت اليونيسف إلى أن ثلث الأطفال لم يحصلوا على الرعاية الصحية حتى أكتوبر 2021 وأن ​​عدد الأطفال الذين يموتون خلال الأسابيع الأربعة الأولى من الولادة “زاد بشكل كبير بين اللاجئين في أربع مقاطعات تم تقييمها ، من 65 حالة وفاة حديثي الولادة في الربع الأول من عام 2020. إلى 137 حالة وفاة في الربع الثالث.

واستقبل لبنان 1.5 مليون لاجئ سوري ، ما يمثل نحو ربع سكانه ، بحسب التقديرات الرسمية.

قالت إيتي هيغينز ، ممثلة اليونيسف في لبنان: “كثيراً ما يتعذر على الآباء والأسر الحصول على الرعاية الصحية الأساسية لأطفالهم ، بينما يكافح العديد من العاملين في مجال الرعاية الصحية لمواصلة العمل في ضوء الأزمة”.

وبحسب المنظمة ، غادر البلاد حوالي 40 في المائة من الأطباء وخاصة المتخصصين في رعاية النساء والأطفال ، إضافة إلى 30 في المائة من القابلات ، مما أضعف جودة هذه الخدمات في بلد كان يعتبر رعاية صحية. مركز في المنطقة.

وأضافت المنظمة في تقرير أصدرته ، الأربعاء ، أن “لبنان حقق نجاحاً كبيراً في تقليص وفيات النساء الحوامل ، لكن الأعداد ارتفعت مجدداً في الفترة من 2019 إلى 2021 من 13.7 إلى 37 حالة وفاة لكل ألف ولادة” ، بحسب “رويترز”. .

وبحسب فيصل القاق منسق اللجنة الوطنية للأمومة الآمنة ، فقد ارتفع عدد وفيات النساء الحوامل ، إلى حد كبير بسبب سلالة الدلتا من فيروس كورونا في عام 2021 ، لكنه قال إن الأزمة هي أيضا أحد العوامل الكامنة وراء ذلك. زيادة.

وأوضح القاق أن “الأمهات قد لا يذهبن إلى الأطباء بالقدر الكافي ، أو يخشين الذهاب بسبب التكلفة”.

وفي السياق ذاته ، قالت اليونيسف إن ارتفاع تكاليف النقل والخدمات بسبب انهيار قيمة العملة ، وإلغاء معظم الدعم عن الوقود والأدوية ، جعل الرعاية الصحية باهظة التكلفة بالنسبة للكثيرين.

وتجدر الإشارة إلى أن معدلات تطعيم الأطفال في لبنان تراجعت أيضًا ، ما ترك مئات الآلاف عرضة للإصابة بأمراض يمكن الوقاية منها مثل الحصبة والالتهاب الرئوي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Instaraby